الرئيسية / الأخبار /
خلال فعاليات اليوم الثالث للفوج التاسع للطلاب الوافدين
المسجلين على منحة المجلس الأعلى للشئون الإسلامية
أ.د/ مدحت عيسى : وزارة الأوقاف تشهد نقلة نوعية غير مسبوقة في مجال التدريب والتثقيف

خلال فعاليات اليوم الثالث للفوج التاسع للطلاب الوافدين
المسجلين على منحة المجلس الأعلى للشئون الإسلامية
أ.د/ مدحت عيسى : وزارة الأوقاف تشهد نقلة نوعية غير مسبوقة في مجال التدريب والتثقيف

خلال فعاليات اليوم الثالث للفوج التاسع للطلاب الوافدين
المسجلين على منحة المجلس الأعلى للشئون الإسلامية

أ.د/ مدحت عيسى :

وزارة الأوقاف تشهد نقلة نوعية غير مسبوقة في مجال التدريب والتثقيف
سجلت البرديات القديمة مواقف التسامح في الحضارة الفرعونية
ورسائل الرسول (صلى الله عليه وسلم) للملوك والأمراء أعظم نماذج التسامح

في إطار خطة وزارة الأوقاف التنويرية ، وجهودها في نشر الفكر الوسطي المستنير داخليًا وخارجيًّا ، عُقدت لليوم الثالث على التوالي فعاليات معسكر أبي بكر الصديق للفوج التاسع للطلاب الوافدين الدارسين بالأزهر الشريف المسجلين على منحة المجلس الأعلى للشئون الإسلامية للعام المالي 2020م ــ 2021م بعنوان ” التسامح الديني” اليوم السبت 27/ 3/ 2021م، بحضور الأستاذ الدكتور/ مدحت عيسى مدير عام المخطوطات بمكتبة الإسكندرية ، والدكتور/ عمرو محمد مصطفى مدير عام البعثات والوافدين بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية ، والشيخ/ عبد الفتاح عبد القادر جمعة المشرف العام على المعسكر ومدير إدارة التدريب الدعوي بالوزارة ، والدكتور/ محمد محمود خليفة عضو المكتب الإعلامي بالوزارة ، ومع الالتزام بالإجراءات الاحترازية والضوابط الوقائية.

وفي كلمته أشاد أ.د/ مدحت عيسى بجهود وزارة الأوقاف في شتى المجالات دعوية كانت أم تثقيفية ، مؤكدًا أن الوزارة تشهد نقلة نوعية غير مسبوقة في مجال التدريب والتثقيف المتنوع ، والذي يعمل على مواكبة تطورات العصر وما طرأ عليها من قضايا جديدة تستدعي الوقوف أمامها بفهم مستنير .

مؤكدًا أن وزارة الأوقاف قد تعدى نشاطها من الداخل إلى الخارج مستشهدًا بعقد مثل هذه الدورات التثقيفية والعلمية والترفيهية للدارسين من الوافدين الأفارقة ، مبينًا أن البرديات القديمة قد سجلت مواقف التسامح في الحضارة الفرعونية ، وأن رسائل الرسول (صلى الله عليه وسلم) للملوك والأمراء أعظم نماذج التسامح في الإسلام ، وأن الإسلام قد أعلى من قيمة التسامح مناديًا ومطبقًا لها.
ومن الأمثلة التطبيقية التي تدل على التسامح مع الآخر ، ما ذكره الفقهاء والعلماء من جواز وصية المسلم لغير المسلم ، والهبة له ، والوقف عليه ، وفي ذلك ما يؤكد قمة التسامح الإسلامي مع غير المسلمين.

       

 

شاهد أيضاً

حوار الأديان والثقافات
أحدث إصدارات الأوقاف

حوار الأديان والثقافات أحدث إصدارات الأوقاف   اعتمد معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف …