الرئيسية / أنشطة المجلس / وزير الأوقاف والشئون الدينية بالصومال: الحوار المثمر والبناء من الأهداف السامية لديننا الحنيف وينبغي على العلماء والمفكرين أن يكونوا قدوة في إدارة الحوار

وزير الأوقاف والشئون الدينية بالصومال: الحوار المثمر والبناء من الأهداف السامية لديننا الحنيف وينبغي على العلماء والمفكرين أن يكونوا قدوة في إدارة الحوار

وزير الأوقاف والشئون الدينية بالصومال:

الحوار المثمر والبناء من الأهداف السامية لديننا الحنيف
وينبغي على العلماء والمفكرين أن يكونوا قدوة في إدارة الحوار

في كلمته خلال الجلسة الافتتاحية لمؤتمر المجلس الأعلى للشئون الإسلامية الحادي والثلاثين تحت عنوان: “حوار الأديان والثقافات” أكد معالي السيد/ عمر عالي روبلي وزير الشئون الدينية والأوقاف بالصومال أن الإسلام دعا للحوار المثمر البناء، وتجنب الاختلاف والنزاع، حتى لا ينتهي الأمر إلى نقض عرى المحبة والرحمة والتعاون، حيث يقول تعالى :”وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ”، مبينًا معاليه أن القرآن الكريم بين أن الاختلاف لا يجب أن يكون نواة للصراع يقول تعالى: “وَلَا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ”، فالناس جميعهم سواء وكلهم من أصل واحد، يقول تعالى: “يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا”.
مؤكدًا على ضرورة أن يكون الحوار قائمًا على الاحترام ، فالخلاف في الرأي لا يفسد للود قضية، فالمبدأ نتعاون فيما اتفقنا عليه ويعذر بعضنا بعضًا فيما اختلفنا فيه.

شاهد أيضاً

حوار الأديان والثقافات
أحدث إصدارات الأوقاف

حوار الأديان والثقافات أحدث إصدارات الأوقاف   اعتمد معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف …